لشراء الكتاب من موقع أمازون

أكبر حزب معارض في تونس ينضم إلى “جبهة الانقاذ الوطني” التي تطالب بحل البرلمان والحكومة

أكبر حزب معارض في تونس ينضم إلى "جبهة الانقاذ الوطني" التي تطالب بحل البرلمان والحكومةأعلن حزب “نداء تونس”، أكبر حزب معارض في البلاد، عن دعمه لـ”جبهة الانقاذ الوطني” المعارضة التي شكلها مع أحزاب علمانية للمطالبة بحل الحكومة الحالية التي ترأسها حركة النهضة الاسلامية، داعياً مؤيديه إلى “مواصلة” التظاهر.

وقال الحزب الذي يرأسه الباجي قايد السبسي رئيس الوزراء الاسبق، في بيان صدر يوم 26 أغسطس/آب إنه “يعبر عن اعتزازه بالجبهة الوطنية للإنقاذ، ويؤكد على دعمها باعتبارها مكسباً وطنيا وعنصرا استراتيجيا لتجنيب البلاد المخاطر المحدقة بها”. وأضاف بيان “نداء تونس” أنه “يثمن التحركات الشعبية الاحتجاجية والسلمية في كامل مناطق الجمهورية المساندة لمطالب جبهة الانقاذ الوطني”، داعيا “كافة مناضليه إلى مواصلة المشاركة الفعلية في مختلف التظاهرات التي يدعو إليها ضمن الجبهة”.

وأكد البيان على “ضرورة التسريع بحل الحكومة الحالية وتشكيل حكومة انقاذ وطنية مستقلة”، معرباً عن “عميق انشغاله لما آلت اليه الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والامنية في البلاد من تدهور خطير يتفاقم يوماً بعد يوم”. واعتبر البيان أنه من المؤسف “أن الطرف المقابل (الحكومة) وبالخصوص حركة النهضة، لم تتجاوب مع هذه المطالب بصفة جدية وبقيت تراوح في الوعود الفضفاضة والتصريحات المتناقضة”.

وتشكلت “جبهة الانقاذ الوطني” بعد اغتيال محمد البراهمي النائب المعارض الذي قتل بالرصاص امام منزله في العاصمة تونس يوم 25 تموز/يوليو الماضي بعد اقل من ستة اشهر على اغتيال المعارض اليساري شكري بلعيد. وتطالب الجبهة بحل البرلمان والحكومة وتشكيل حكومة كفاءات غير متحزبة وهي مطالب رفضتها حركة النهضة.

المصدر: فرانس برس

Print Friendly, PDF & Email

شاهد أيضاً

“داعش” يشن هجوما كيماويا على الجيش العراقي

أفادت وكالة أسوشيتد برس بأن تنظيم داعش الإرهابي استخدم غازا ساما في المواجهات التي جرت …

كندا تجمد أرصدة مسؤولين سوريين كبار وتحظر تعاملاتهم المالية ردا على الهجوم الكيميائي المفترض الذي وقع في مدينة خان شيخون

أعلنت كندا فرض عقوبات جديدة على سوريا الجمعة ردا على الهجوم الكيميائي المفترض الذي وقع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *