أخبار الطبيعة : آيات ونذر

اكتشاف بركان هائل وخطير في الولايات المتحدة

NASA صورة تعبيرية

اكتشف علماء الجيولوجيا الأمريكيون، أن جبل كليفلاند في ألاسكا، يمكن أن يكون جزءا من بركان هائل خطير، يضم جزر الجبال الأربع.

ويفيد موقع Science Alert، بأن الباحثين يؤكدون أن براكين كليفلاند وكارلايل وهيربرت وكاجاميل وتانا وأولياغا، هي قمم مرجل صهارة عملاق. وإن ما يشير إلى وجود هذا المرجل العملاق المخفي، هو تركيب الغازات المنبعثة من جبل كليفلاند، وكذلك مواقع منافذها. فإذا اتضح ان فرضية العلماء صحيحة، فإن مجمل قوس جزيرة ألوشيان الممتد من ألاسكا إلى كامتشاتكا، قد يكون دليلا على وجود بركان هائل يضاهي حجمه مرجل بركان يلوستون.

يذكر أن بركان جبل كليفلاند ثار أكثر من 20 مرة خلال القرنين الماضيين، كانت بعضها كبيرة وواسعة. فمثلا ثوران عام 1944 احتل المرتبة الثالثة في سلم مؤشر النشاط VEI (يمكن أن يسبب ثوران من ست درجات برودة عالمية).

ووفقا لتقديرات العلماء، سيصل ثوران البركان الهائل بكامله، إلى قوة ثماني درجات، ويؤدي إلى تغير مناخ العالم لسنوات طويلة.

المصدر: آرتي عربي

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى