تحت ضغوطات فرنسية، إيران تطلق سراح ‘فريبا عادلخاه’ من السجن

أُطلق سراح الأكاديمية الفرنسية فريبا عادلخاه، المحكوم عليها بالسجن 6 سنوات في إيران بتهمة التجسس، بحسب محاميها.

وقال محمود بهزادي لـCNN: “تم إطلاق سراح فريبا عادلخا الساعة 5 مساءً بالتوقيت المحلي من السجن بجهاز مراقبة كاحلها لمدة أسبوعين، لكننا نأمل ألا تعود إلى السجن مرة أخرى”.

وذكرت وكالة أنباء مهر شبه الرسمية أنها حُكم عليها بالسجن 6 سنوات في مايو أيار الماضي، بعد اعتقالها في يونيو حزيران 2019، بتهمة التجسس.


وأنشأت عادلخاه، التي تعمل في جامعة باريس للعلوم، صفحة على شبكة الإنترنت، جنبًا إلى جنب مع زميلها الأكاديمي رولان مارشال.

وذكرت الجامعة أن “فريبا عادلخاه اتُهمت في البداية بالتجسس، (التي) يُعاقب عليها بالإعدام، ولكن تم إسقاط هذه التهمة في 6 يناير كانون الثاني”. أما التهم الأخرى الموجهة إلى فريبا، فهي: “دعاية ضد النظام السياسي للجمهورية الإسلامية” و”التواطؤ لتعريض الأمن القومي للخطر”.

المصدر: CNN Arabic

الضغط الفرنسي اجبر إيران على التراجع و اطلاق سراح المواطنة المزدوجة الجنسية الإيرانية الفرنسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى