أرشيف الوسم : الواقع

جلال الصغير دجل ديني وبلاغة جوفاء

من يتابع النشاط الدعائي الذي ينهض به الصغير هذه الأيام سيجد نفسه بإزاء آلة كذب ضخمة تضخ الزيف والترهات وكلمات البلاغة الجوفاء ، فالرجل لا يتوانى عن تذكير القمر بأنه أعور ، ولا يتورع عن وصف أقبح الناس وأكثرهم غرقاً في الرذيلة بأنه الإمام العظيم والقائد الفذ ، وصاحب الأيادي المتوضئة . زيف كثير ، وهراء بلا حدود يقذفه فم ...

أكمل القراءة »

عن الصغير والإنتخابات والسيستاني

هل تذكرك المواسم الإنتخابية بشئ ؟ ليس مهماً بالنسبة لمقالي أن تكون الإنتخابات مرتبطة بذاكرتك بشئ ، فبقدر تعلق الأمر بما أريد كتابته يهمني حقاً أن أتصور حجم القلق الذي تسببه الإنتخابات لجلال الصغير ومن يقف وراءه وأمامه . فالإنتخابات بالنسبة للصغير هي موسم حضور الأسئلة الصعبة .. مع موسم الإنتخابات تحضر الأسئلة المؤجلة كغيمة قلق غامضة ؛ ما الذي ...

أكمل القراءة »

فشل الديمقراطية : الأحزاب تستنجد بالعشائر

تبدو الديمقراطية فكرة خلابة تسحر العقول لاسيما في إطارها النظري الذي تفهمه الشعوب التي أدمنت الديكتاتورية ومصادرة الحريات بوصفه مساحة الحرية المفتقدة .. الحرية التي يتصاعد الحنين لها مع تصاعد وتائر التضييق وتكميم الأفواه والعقول ، حتى يستحيل وجداً يؤرق الضمائر المعذبة فشل الديمقراطية : الأحزاب تستنجد بالعشائر أبو محمد الأنصاري تبدو الديمقراطية فكرة خلابة تسحر العقول لاسيما في إطارها ...

أكمل القراءة »

لما يرحلون ماذا سيلاقون؟!

بسم الله الرحمن الرحيم في كل يوم ، بل في كل ساعة هذه العبرة الإلهية مستمرة وسنة جارية في الخلق ، قال تعالى{الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ}(الملك/2) ، ولكن الناس غالبا ما يغفلون عنها حتى يحل الموت بساحتهم ويخطف نسيبا لهم ، أو كبيراً من كبرائهم ، ويا ليتهم بانتباههم لهذه النازلة أن ينتبهوا ...

أكمل القراءة »

لماذا فشل الفلاسفة في صنع الجمهورية الحلم؟!

بالرغم من كل المحاولات التي بذلتها البشرية بجعل (الأنا) البشري معادلا موضوعيا للـ(هو) وحقيقة مؤثرة في الواقع الخارجي إلا أنها كانت دائما ما تصطدم ببعث سماوي ينقض هذا الوهم الذي أغلق أبواب المعرفة الحقيقية بوجه البشرية ، فلا أحد ينكر أن كل الذين سلكوا سبيل الفلسفة كان غاية مشروعهم وشروعهم في سلوك هذا السبيل هو بناء (الجمهورية الحلم) ، بل ...

أكمل القراءة »

ضلال مرجعية القمع والتكميم

بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وآله الأئمة والمهديين وسلم تسليما معظم الخلافات الإنسانية والآراء الفكرية تحل وتناقش عن طريق الحوار والإدلاء بالأدلة والبراهين وعرض الرأي والرأي المخالف إلى أن يتم التوصل لحل شامل أو في بعض الأحيان لحل وسط , غير أن الواقع المعاش فرض سياسات مخالفة لهذا الانفتاح واستبدله بالقمع والتكميم وحوارات الغرف المغلقة المفبركة…وأفضل نموذج ...

أكمل القراءة »

لما يرحلون ماذا سيلاقون؟!

بسم الله الرحمن الرحيم د. موسى الأنصاري في كل يوم ، بل في كل ساعة هذه العبرة الإلهية مستمرة وسنة جارية في الخلق ، قال تعالى{الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ}(الملك/2) ، ولكن الناس غالبا ما يغفلون عنها حتى يحل الموت بساحتهم ويخطف نسيبا لهم ، أو كبيراً من كبرائهم ، ويا ليتهم بانتباههم لهذه ...

أكمل القراءة »

الديمقراطية تشرعن الفساد وتحمي المفسدين!!!

ربما يجتهد المنتفعون من هذا النظام الذي هو نتاج الفكر البشري الذي بلغ الذروة في التعبير عن الانفصال عن الواقع السماوي والاستناد إلى الواقع الأرضي فاستغنى الناس اليوم عن الشرائع السماوية لأنهم لا يرونها قادرة على الإحاطة بمتطلبات الحياة بتصوراتهم ، بل ويرونها نصوص جامدة غير قابلة على التأقلم مع حيثيات الواقع الاجتماعي للناس الذي هو يعيش التغير والتبدل المستمر ...

أكمل القراءة »

فأهلكنا أشد منهم بطشا!!!

سم الله الرحمن الرحيم بقلم د. موسى الأنصاريإذا جاز الوصف فهذا المقال هو الحلقة الثانية من بعد مقال (لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ) لبيان ما تستند إليه الدولة المدنية القائمة على التشريع البشري المنقطعة تماما عن السماء وتعاليمها ، المعرضة عن الاعتراف للخالق بتدبير شؤون خلقه بجعله وتنصيبه . إن هذه الحلقة ستبين الركيزة الثانية للدولة المدنية الحديثة ـ ...

أكمل القراءة »

وكلمة الله هي العليا

بسم الله الرحمن الرحيم بقلم د. موسى الأنصاريكثيرا ما تتداول الأوساط الفكرية والمجتمعية ومراكز الدراسات الاستراتيجية وغير الاستراتيجية هذه المفردة (الحضارة) ، ويجتمعون على ظاهر اللفظ ، ويتفرقون عند التعاطي معه ، حيث أن كل فرد ، وكل جماعة ، وكل شعب أو أمة تتخذ لها مفهوما لهذه المفردة يلائم تلك الصورة التي رسمها خيال ذاك الفرد أو المجتمع ، ...

أكمل القراءة »

قد كان لسبأ في مسكنهم آية!!!

بسم الله الرحمن الرحيم يعد بديهيا القول إن إثارة السؤال نصف المعرفة ، ذلك لأن إثارة السؤال تشكل دافعا للبحث والسير في سبيل المعرفة لبلوغ الغاية التي من أجلها شرعت المعرفة ، والذي شرع المعرفة هو من خلق الذين كلفهم بها ، بمعنى أن غاية الخلق معرفة من شرعها ، والمعرفة سبب للوصل لتلك الغاية ، والحضارة المادية اليوم هي ...

أكمل القراءة »

من يمسك ميزان العدالة؟؟!!

بسم الله الرحمن الرحيم ليس مصادفة ولا إبداع خيالي لفنان ما عندما تتصدر صور الحكام الدكتاتوريين واجهات المحاكم وهم يمسكون ميزان العدالة ، ذاك أن تلك الجداريات تعبر عن أن البشرية لا تستطيع التنصل عن فطرتها في ضرورة وجود شخص قائم على ميزان العدالة وهذا الحال إن دل على شيء إنما يدل على أن في الفطرة البشرية ثابت لا يتغير ...

أكمل القراءة »

السيستاني يزيف الحقائق حول قضية الإمام المهدي ع

لعل التقليد والتعصب للمرجع من أخطر الأمراض التي ابتلي بها الإنسان الشيعي، وقد بلغ هذا المرض من الإستفحال درجة أضحى معها الحديث المنتقد أقرب الى الجريمة النكراء. فالناس للأسف الشديد ألفوا الواقع الذي يصنفهم على أنهم  مقلدون لا حلّ بيدهم ولا ربط. والأغرب إنهم يظنون أن هذا الواقع طبيعي وشرعي وينكرون أشد الإنكار على من لا يخضع له (فالعمل دون ...

أكمل القراءة »

الفكر العلماني..قراءة في الغاية والوسيلة

لماذا تتوسل العلمانية كل الوسائل ؟ أي غاية تبتغيها ؟ وأي طريق تريد للناس أن يسلكوه ؟ إن هذه الأسئلة على عموميتها تشكل محاور عمل العلمانيين ،ذاك أن غاية ما يحلم به العلماني هو أن يمتلك ذاته ويكون سيداً لها ويخلع من فطرته ما يعده ربقا وهو العبودية للغيب ، لأنه يحس بالمذلة وهذا اللون من العبودية يحتل مساحة في ...

أكمل القراءة »

الشعب مصدر السلطات

إن مقولة (الشعب مصدر السلطات) تعبر عن آخر مخترعات الفكر البشري وهذه المقولة أخذت تكتسب صفة القانونية عرفاً وهي لاشك في أنها تغازل وعي عامة الناس إن لم يكن كلهم حيث أنها مقولة تختزن كل طاقات الـ(أنا) المكبوتة والمقموعة بالمشاعر الدينية المتسلطة والمهيمنة على القرار البشري بدعوى اتصالها بالسماء ، فكان اختراع هذه المقولة هو طوق النجاة الذي خلص البشرية ...

أكمل القراءة »

هل انتهى ما يسمى بجيش المهدي أم أن ثمة سهماً أخيراً في الجعبة

أبو محمد الأنصاريأقوى الإحتمالات التي يمكن أن تترجح لقارئ الواقع السياسي العراقي هو أن محترفي السياسة من الأحزاب الشيعية كانوا يستهدفون تحقيق غاية ستراتيجية مهمة من وراء الضربات المتلاحقة والمؤلمة التي وجهوها لجيش المهدي التابع للسيد مقتدى الصدر تتمثل بتشتيت القاعدة الشعبية العريضة التي يتمتع بها التيار الصدري عبر ضرب الركيزة الأساس التي تستقطب جموعهم والمتمثلة بشعار المقاومة .فلعله جلي ...

أكمل القراءة »

عن الصغير والإنتخابات والسيستاني

هل تذكرك المواسم الإنتخابية بشئ ؟ ليس مهماً بالنسبة لمقالي أن تكون الإنتخابات مرتبطة بذاكرتك بشئ ، فبقدر تعلق الأمر بما أريد كتابته يهمني حقاً أن أتصور حجم القلق الذي تسببه الإنتخابات لجلال الصغير ومن يقف وراءه وأمامه .  فالإنتخابات بالنسبة للصغير هي موسم حضور الأسئلة الصعبة .. مع موسم الإنتخابات تحضر الأسئلة المؤجلة كغيمة قلق غامضة ؛ ما الذي قدمناه ...

أكمل القراءة »