الإفتتاحية

الله الله في وصية نبيكم

وصية رسول الله صلى الله عليه وآله التي أرادها أن تكون عاصمة للأمة من الضلال قابلتها الأمة بالجحود والنكران، بل بالاعتداء والإساءة وبأقذع الألفاظ وأكثرها نبواً، كما حدث إبان الزيارة الأربعينية حيث قامت بعض الجهات بسحق الوصية بالأحذية وتمزيقها ورميها كأي شيء لا قيمة ولا وزن أو حرمة له، على الرغم من احتواء الوصية على اسم الله وأسماء رسول الله ...

أكمل القراءة »

انتبهوا رجاءً

في الرسالة الموجهة من الإمام المهدي (ع) إلى الشيخ المفيد رحمه الله وردت الفقرة الآتية: (… أنّا غير مهملين لمراعاتكم، ولا ناسين لذكركم، ولولا ذلك لنزل بكم اللأواء واصطلمكم الأعداء … الخ). هذه الفقرة من الرسالة الشريفة تنص بوضوح على أن مراعاة الإمام المهدي (ع)، وذكره الدائم لشيعته هما السبب في عدم نزول اللأواء، وعدم تمكن الأعداء من إلحاق الأذى ...

أكمل القراءة »

في ذكرى وفاة النبي الأعظم نستذكر وصيته

قبل أيام قليلة مرت بنا الذكرى السنوية الأليمة لاستشهاد نبي الرحمة صلى الله عليه وآله، وبهذه المناسبة نستذكر وصيته المباركة؛ الكتاب الذي يعصم من تمسك به من الضلال، والذي زهدت به الأمة في أول دهرها، وها هي تعيد الكرة وتزهد بهذا الكتاب مرة أخرى، فلا حول ولا قوة إلا بالله. وإذا كانت الأمة في أول دهرها قد طعنت بالكتاب العاصم ...

أكمل القراءة »

التحدي العلمي الكبير

ها هو السيد أحمد الحسن عليه السلام يرفع لواء التحدي مرة أخرى، فبعد دعوة علماء الديانات السماوية إلى المناظرة بالكتب السماوية التي يؤمنون بها، وبعد دعوة علماء الشيعة خاصة إلى المناظرة بعقيدة تقليد غير المعصوم، أو بمسألة وصية رسول الله صلى الله عليه وآله في ليلة وفاته، كما بيّن تفاصيلها في كتاب “الوصية المقدسة”، أقول: ها هو السيد أحمد الحسن ...

أكمل القراءة »

الدعوة اليمانية ودعوات الحوار

منذ اليوم الأول كانت الدعوة اليمانية ولا تزال تدعو الجميع بقلب وعقل منفتحين، وتنادي في الهواء الطلق بضرورة إقامة جسور الحوار والتواصل، ونبذ أساليب بث الأراجيف وتشويه صورة الآخر، ولكن للأسف الشديد يبدو أن البعض يصرون على ركوب منهج تعكير صفو الأجواء، ورمي الحصى من خلف الجدران الصلدة! فما تزال تبلغ أسماعنا بين الفينة والأخرى كلمة باردة يطلقها هذا الأحمق ...

أكمل القراءة »

ما كان لله ينمو

لو استعرضنا صفحات تفاعل الدعوة اليمانية المباركة مع الواقع الخارجي بعناوينه المختلفة لأدهشتنا الخطوات الراسخة التي تقطع بها طريقها باتجاه الناس، ولأذهلتنا تلك الحكمة وذلك التصميم الشجاع على التمسك بالثوابت والمبادئ.

أكمل القراءة »

الثورة الحسينية والدعوة اليمانية

ما خرج الحسين عليه السلام أشراً ولا بطراً، بل خرج كما قال عليه السلام لطلب الإصلاح في أمة جده رسول الله صلى الله عليه وآله، ليأمر بالمعروف وينهى عن المنكر. والإصلاح المقصود لم يكن غير السعي لتحقيق حاكمية الله عز وجل، التي تعني ضرورة تحكيم شرع الله، وعلى يد من اختاره ونصبه الله تحديداً. وإذا علمنا أن شهادة لا إله ...

أكمل القراءة »

في محرم لنستحضر الدروس قبل الطقوس

بعد كل هذه السنوات الطويلة، لنسأل أنفسنا: ما الذي أخذناه، أو استفدناه من محرم الحرام؟ شهر محرم لا يمكن أن يكون خالياً من العبر والدروس، بل ما أكثر دروسه وعبره، فأي هذه العبر، وأي هذه الدروس استفدنا؟ هل من حصيلة ما، وكيف نتيقن أننا تعلمنا درساً ما من دروس عاشوراء الحسين عليه السلام؟ لا أشك في أن إنساناً سوياً، أيّ ...

أكمل القراءة »

ما جعل عليكم في الدين من حرج

يحاول البعض لأغراض في نفسه، إيهام الناس بأن مسألة الإيمان مسألة غاية في الصعوبة والتعقيد، بل لعله يصورها وكأنها من أعقد المسائل على الإطلاق، فلا المسائل الرياضية ذات المجهولات المتعددة، ولا مسائل الكيمياء والفيزياء بمعادلات المعقدة يمكن أن تبلغ أو تضارع مسألة الإيمان! ولهذا تراه بلا كلل ولا ملل يردد ويكرر القصة الأثيرة، قصة الدعاة الضالين المضلين الذي خدعوا الناس ...

أكمل القراءة »

حقيقة الحج

الحج هذا المؤتمر الإسلامي العالمي الذي يجتمع فيه المسلمون من كل حدب وصوب، يستبطن حقيقة جوهرية إذا جردناه منها يستحيل قشوراً لا تسمن ولا تغني من جوع. هذه الحقيقة تتمثل بمعرفة حجة الله وخليفته في أرضه عليه السلام، فالحج مناسبة لعرض الولاء والبيعة وتجديدها لحجة الله في أرضه. أما من يحج بيت الله، وهذه المعاني غائبة عنه، بل ربما كان ...

أكمل القراءة »

الإمام ينتظرنا أم نحن ننتظره؟؟

هل فكرنا ملياً، بل هل فكرنا أصلاً في خطأ العبارات التي أدمنّا على ترديدها من قبيل: (عجل الله فرجه)، (أيها الغائب انتظرناك طويلاً)، (الإمام غائب، ونحن ننتظر ظهوره)، وما شابه من عبارات تدل على أننا نحن من ينتظر الإمام المهدي عليه السلام، وليس هو من ينتظرنا!؟ ربما يكون شخص قد فكر، أو حتى شخصان، أو أكثر، غير أن الذي لا ...

أكمل القراءة »

لأنه يدعو إلى صاحبكم

ولعل من الواضح جداً أن الحديث عن الراية، والدعوة، الذي تضمنته الفقرة التي اقتبستها، يشير إلى طبيعة المنظومة العقائدية، والفكرية، والسياسية لحركة اليماني الموعود، وهي منظومة موصوفة بالهدى كما ترون، وهذا الهدى مُعلل بأنه نتيجة لكون اليماني “يدعو إلى صاحبكم”، ومعنى يدعو إلى صاحبكم هو أنه يدعو لحاكمية الله، أي إلى الخليفة المُنصب من الله وهو الإمام المهدي عليه السلام. ...

أكمل القراءة »

ما عشت أراك الدهر عجبا… شيخ الأزهر أفتى بوجوب المشاركة بالانتخابات

حين خلعت الجماهير أعنتها وهتفت في الشوارع والميادين بسقوط الطواغيت الذين تسلطوا عليها طويلاً، كان الفقهاء في الأزهر وغيره يتابعون الحدث من شاشات التلفاز في بيوتهم المكيفة. حينها كانت الكلمات باهظة الثمن، لذا فضلوا الصمت المطبق (صمت القبور)، وقرروا التخلي عن وظيفتهم في قيادة الجموع، إلى أن تمر العاصفة وتعود القيادة إلى سابق عهدها، أي كنزهة وتجارة مربحة للغاية. وهكذا ...

أكمل القراءة »

لا مزيد من الوقت لنضيعه!

لعل أهم الجبهات التي يتشكل منها مسرح عصر الظهور ثلاثة؛ هي العراق وما يتصل به كإيران، وبلاد الشام وما يتصل بها كالترك، وبلاد اليمن وما يتصل بها كالجزيرة العربية والقرن الأفريقي، ويبدو بوضوح بالغ أن الحركة متسارعة لوضع اللمسات الأخيرة قبل بدء الحركة المدوية لعجلات عصر الظهور العملاقة. فبلاد الشام بدأ تبعث بإشارات قوية جداً على أن السفياني في طور ...

أكمل القراءة »

الإيمان بالمهديين عليهم السلام

يوماً بعد يوم يترسخ الاعتقاد بالمهديين، كحجج وخلفاء يحكمون في دولة العدل الإلهي العتيدة. وكل ذلك بفضل الله عز وجل، وبفضل السيد أحمد الحسن عليه السلام الذي أبرز هذا الجزء من عقائد المسلمين، بل نفض عنه غبار الإهمال، والنسيان.  بطبيعة الحال يمكن لهذا الشخص أو ذاك تقديم التبريرات والاعتذارات عن هذا الواقع المتمثل بإهمال عقيدة المهديين، من قبيل أن الناس ...

أكمل القراءة »

القس تيري جونز يحرق القرآن مرة أخرى

ليس غريباً، بل إنه من الطبيعي والمتوقع بمكان أن تعمد المسوخ الشيطانية المتزيية بزي رجال الدين إلى تسميم الفضاء الديني بأفكار أبعد ما تكون عن الدين، لتعمد بالنتيجة إلى نشر لغة القطيعة، وما يستتبعها من احتراب وتخريب وسفك للدماء. الغريب، أو غير المفهوم على الأقل، أن ينخدع الناس بهؤلاء الغربان على الرغم من سلوكهم المنحرف وروائح فضائحهم التي تزكم الأنوف، ...

أكمل القراءة »

فقهاء الشر: الوهابي العريفي أنموذجاً

على الرغم من المسافة الشاسعة التي تفصل الوهابيين عن الدين الإسلامي الحنيف، وعلى الرغم من كون انحرافهم على المستوى التوحيدي قد بلغ مديات كفيلة بمنحهم كرسي عضوية كاملة في النادي الوثني، إلا أن أحداً لم يكن يتوقع أن تبلغ بهم الجرأة هذا الحد المنحط الذي تفوه به شيخهم المدعو محمد العريفي. فالعريفي المشغول بفكرة الدفاع عن أفعال بعض كبارهم، من ...

أكمل القراءة »

الكلمات تفقد هويتها – توقيع السمري أنموذجاً

يُقال أن الكيميائيين العرب القدامى كانت تستحوذ عليهم فكرة تحويل المعادن الخسيسة إلى معادن نبيلة كالذهب والفضة. ويقال أنهم قد صرفوا سنوات عزيزة من أعمارهم بحثاً عن المعادلة الصعبة التي علقت بجدران مخيلاتهم مثل نواة شجرة البمبر اللزجة، ولكن دون جدوى! حلم الكيميائيين العرب، الذي يبدو أنه قد تسرب لمختبراتهم من حجرات السحر ذات الروائح المخدرة، وجد طريقه أخيراً لأذهان ...

أكمل القراءة »

حرب الشيطان المستعرة

مذهل حقاً هذا السقوط العربي في حبائل الدجال الأمريكي وفتنته، فتنة الصراع المذهبي، حتى لعلي أبتعد عن الحقيقة كثيراً إذا ما شبهته بتهاوي الفراش في أتون النار! وإذا كان الوهابيون يمثلون رأس الحربة الشيطاني الذي يحركه الدجال الأمريكي ليطعن هذه الخاصرة أو تلك، فإن الأمر لا يتوقف عليهم، فثمة الكثير من البيادق الشيطانية التي يحركها هنا أو هناك، لتقوم بهذا ...

أكمل القراءة »

هزلت واستامها كل مفلس

نغمات نشاز ترتفع من هنا أو هناك، من مدعي العلم هذا أو ذاك، وبطريقة تثير الاشمئزاز حقاً. والعجيب الغريب إنك لا تجد من يحاول ضبط الأمور، وردع المتقولين، أو إعادتهم إلى جادة الصواب التي فقدوها. ولقد كان يهون الأمر لو أن عبث الصبيان قد انصب على الأمور القديمة ذاتها التي كانت دائماً موضوعاً لعبث الأيدي، لكن الموضوع هذه المرة كبير، ...

أكمل القراءة »