فقهاء آخر الزمان

السيستانية تعتاش على خطاب الآخر المعادي

لا تملك السيستانية شيئاً إيجابياً تواجه به جمهورها ، فتأريخها ، الذي سبق الإحتلال والذي أعقبه على حد سواء ، تأريخ تزدحم فيه الإخفاقات ، وتميزه سمة الصمت الشيطاني والركون للظالمين ، فالسيستانية بكلمة واحدة خاوية من كل مضمون إيجابي يمكن أن تبني عليه خطاباً إعلامياً ، الأمر الذي حمل كتاب العرائض النفعيين والدائرين في فلكها الى تبنّي خطاب سلبي ...

أكمل القراءة »