استشارى تغذية: تناول الشعير يوميا يساعد فى الوقاية من أمراض القلب والسكر

د.شريف عزمى استشارى التغذية بمعهد ناصر

د.شريف عزمى استشارى التغذية بمعهد ناصر

تمتاز الحبوب الغذائية بشكل عام بقيمتها الكبيرة، حيث تشكل أحد عناصر المائدة فى مختلف المجتمعات على تنوعها ومنها يتم طهى أشهى الأطعمة ولكن لا يمكننا القول إن القيمة الغذائية للحبوب متساوية.

يقول الدكتور شريف عزمى استشارى التغذية بمعهد ناصر، إن حبوب الشعير صاحبة التاريخ العريق تمثل منجما غذائيا لما تحتوى عليه من الفيتامينات والعناصر الغذائية الضرورية للجسم حيث يقلل تناولها بشكل يومى من نسبة الكوليسترول فى الدم ويرجع ذلك لما يحتوى عليه الشعير من الألياف القابلة وغير القابلة للذوبان والتى تقلل بشكل فعال من مستوى الكوليسترول فى الدم والذى بدوره يقلل من خطر تعرض الإنسان للأمراض القلبية.

وأضاف د.شريف أن الشعير يمثل أحد أهم العناصر الغذائية التى تدخل فى النظام الصحى الذى يوصى به الأطباء للحفاظ على صحة القلب، حيث يجب أن يحتوى هذا النظام على كمية كبيرة من الألياف بنوعيها والتى تتوافر بكثافة فى “الشعير” حيث تقوم الألياف القابلة للذوبان بامتصاص الدهون المتواجدة فى الدم والتخلص منها، هذا بالطبع مع التأكيد على ضرورة تجنب الأطعمة الغنية بالدهون سواء المشبعة أو غير المشبعة.

وأشار استشارى التغذية، أن الألياف القابلة للذوبان المتواجدة فى “الشعير” يكون لها دور كبير فى إبطاء عملية امتصاص نسبة السكر الزائدة فى الدم مما يقلل من حاجة الجسم للإنسولين وبالتالى فهو مفيد بشكل كبير لمرضى السكر.

يستكمل الطبيب أن خبراء الصحة والتغذية يوصون بتناول من 25 إلى 38 جراما من الشعير بشكل يومى فى مختلف أشكاله سواء حبوب كاملة أو من خلال مخبوزات أو مضاف إلى الأغذية المختلفة والسلطات، كما يمكن أن يتم تناوله بديلا عن “الأرز” وغيره من الحبوب ذات السعرات الحرارية العالية.

المصدر: صحيفة اليوم السابع

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عدنان العرعور: عمليات الموصل هدفها “قتل أهلها”!

قال الداعية الوهابي السوري المقيم في الرياض، عدنان العرعور، “إن أهل الموصل يتعرضون للقتل”، على ...