وكيل الأوقاف السابق: تصح إنابة رمى الجمرات وعودة المسئول للوطن

المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء

المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء

قال الشيخ شوقى عبد اللطيف، وكيل وزارة الأوقاف سابقا، إن للحج ركنين عند الإمام أبى حنيفة وهما؛ الوقوف بعرفة وطواف الإفاضة، مؤكداً أن من فاته ركن من هذين الركنين فحجه غير صحيح وغير مقبول، قائلا، “إذا غاب أحدهم بطل الحج، وما عدا ذلك من مناسك الحج فيجوز للحاج أن يجبرها بدم”.

وتعليقاً على عودة المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء، واللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، بأدائهما صلاة عيد الأضحى برفقة الرئيس عبد الفتاح السيسى، أوضح أنه من المتوقع أن يكون رئيس الوزراء وقف بعرفة أمس، ثم طاف طواف الإفاضة صبيحة السبت بعد صلاة الفجر، ثم رجع إلى أرض الوطن، لافتاً إلى أن الأمر أيضاً لا يمثل مشكلة بالنسبة للنحر، قائلا، “هناك صكوك تابعة للشركات من المتوقع أيضاً أن يكون قد اشترى صك أضحية لاستكمال الفريضة”.

وفيما يتعلق برمى الجمرات، كشف عبد اللطيف أنه “يجوز للحاج أو يصح له أن ينيب من يقوم برمى الجمرات له، وذلك للمريض والمرأة”، وبين شوقى أيضاً “يجوز للمسئول إذا تعلق الأمر بأمن وسلامة الوطن، وفى حالة الضرورة واحتياج البلاد إليه، أن ينيب عنه من يقوم برمى الجمرات واستكمال المناسك”.

المصدر: صحيفة اليوم السابع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عدنان العرعور: عمليات الموصل هدفها “قتل أهلها”!

قال الداعية الوهابي السوري المقيم في الرياض، عدنان العرعور، “إن أهل الموصل يتعرضون للقتل”، على ...