فواكه ملوثة ربما نشرت “الكبد الوبائي أ” بأمريكا

فواكه ملوثة ربما نشرت "الكبد الوبائي أ" بأمريكا

فواكه ملوثة ربما نشرت “الكبد الوبائي أ” بأمريكا

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)– رجحت السلطات الصحية في الولايات المتحدة أن يكون انتشار مرض “التهاب الكبد الوبائي أ” في خمس ولايات أمريكية على الأقل، في المناطق الغربية، قد يرجع إلى فواكه مجمدة ملوثة.

وقالت “مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية” الفيدرالية إن الفواكه المجمدة التي تدخل في صناعة نوع من المشروبات العضوية المضادة للأكسدة، وهي التوت البري والرمان، بجانب فواكه أخرى، تسببت في إصابة 30 بفيروس “الكبد الوبائي أ” الحاد.

وأشارت تقارير إلى انتشار المرض في كل من ولايات أريزونا وكاليفورنيا وكولورادو ونيفادا بجانب نيو مكسيكو، بحسب الدائرة الحكومية.

ونقلت مصادر أن التلوث مصدره رمان من تركيا، ويدخل في تركيبة المشروب، وهو مزيج فواكه منتجة داخليا وأخرى مستوردة من دول أخرى كالأرجنتين وشيلي، مضيفة: “ما من مؤشرات تدل على أن الكرز أو التوت البري ملوثان.”

وانضمت “دائرة الدواء والغذاء” إلى “مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية” في التحقيق وإرسال محققين إلى “مزارع تاونسيند” التي تعالج الفواكه المستوردة.

و”التهاب الكبد الوبائي أ” هو التهاب فيروسي حاد يصيب الكبد ويحد من وظائفها، وينتقل عبر الماء والمواد الغذائية الملوثة أو عن طريق شخص مصاب بالمرض، ويوصى بغسل اليدين لتقليل مخاطر الإصابة به.

وتقول عيادة مايو الطبية الأمريكية إن حالات الإصابة الخفيفة بالمرض لا تستدعي العلاج ويتعافى منها الأشخاص دون إصابة الكبد بأضرار دائمة، أما الحالات الحادة فقد تسفر عن إصابة الكبد بالفشل أو حتى الوفاة.

وبحسب منظمة الصحة العالمية، فأن ما يقدر بـ1.4 مليون شخص، حول العالم، يصابون بالمرض سنوياً

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

طريقة جديدة لاستخدام البكتيريا في زيادة المناعة

ذكرت مجلة Nature Reviews Microbiology أن مجموعة من العلماء الروس والأمريكيين توصلوا لطريقة جديدة تعتمد ...