أول من عمل بالحيلة الشرعية بنو إسرائيل

ورد عن رسول الله صلى الله عليه وآله أنه قال : ( لتركبن سنن من كان قبلكم حذو النعل بالنعل والقذة بالقذة حتى لو أن أحدهم دخل جحر ضب لدخلتموه ! قالوا : فاليهود والنصارى يا رسول الله ؟ قال فمن إذن    . (
فما جرى على بني إسرائيل سوف يجري على هذه الأمة حذو النعل بالنعل كغيبة موسى (ع) وعبادة العجل والتيه وغيرها من السنن التي جرت وسوف تجري شئنا أم أبينا .
وفي هذا المقام سوف نبين سنة جديدة طبقت في زماننا من سنن بني إسرائيل وهي الحيلة الشرعية .
فعندما أمر الله تعالى بنو إسرائيل بعدم صيد الحيتان يوم السبت لم يرضوا بذلك في نفوسهم فقرروا أن يحتالوا على الأمر الإلهي فقاموا بعمل جداول ضيقة قاموا بحبس الحيتان فيها يوم السبت ويستخرجونها يوم الأحد ظنا منهم أن هذه الحيلة ستنطلي على الله تعالى الذي يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور .
وهذه السنة جارية في زماننا على هذه الأمة حيث كثر التعامل بالحيلة الشرعية التي يستخدمها رجال الدين وذلك في موارد كثيرة أهمها الربا فاصبحوا يحللون الربا بطريق غير مباشر ويطلقون عليه الحيلة الشرعية ظنا منهم أن حيلهم هذه ستنطلي على الله تعالى كما ظن بنو إسرائيل وأدى ذلك إلى أكل الناس الحرام وما لهذا الأمر من الأثر السلبي على بصيرة الإنسان ونقاوته .
ونتيجة احتيال بني إسرائيل على الأمر الإلهي كان أن مسخهم الله إلى أربعون صنفا من المسوخات .
أما نتيجة من يعمل ذلك في زماننا فهو لله تعالى فقد يصنع بهم أسوء مما صنع ببني إسرائيل .

تعليق واحد

  1. روحی فداه الامام احمد ع

    شكرا لكم انصار الله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الدكتور على جمعة مفتى الجمهورية السابق

على جمعة: سماع الموسيقى حلال ومن يحرمها فلنفسه.. ونعيش دين النبى لا زمانه

قال الدكتور على جمعة مفتى الجمهورية السابق، إن الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر له شروط ...