مساعد مرشد الثورة: مصير الأسد “خط أحمر” بالنسبة لإيران

مساعد مرشد الثورة: مصير الأسد "خط أحمر" بالنسبة لإيران

مساعد مرشد الثورة: مصير الأسد “خط أحمر” بالنسبة لإيران

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — اعتبر مساعد مرشد الثورة الإيرانية، علي أكبر ولاياتي، أن مصير الرئيس السوري، بشار الأسد، بالنسبة لإيران “خطا أحمرا”، فيما قد يعتبر أقوى تصريح إيراني بدعم الحليف الذي تعمل المعارضة للإطاحة به.

وقال ولاياتي، في مقابلة تلفزيونية، إنه “إذا أطيح بالأسد فسوف ينكسر صف المقاومة في وجه إسرائيل”، بحسب “برس تي في” الرسمية الإيرانية.

وقال مساعد مرشد الثورة الإيرانية، ردا على سؤال عما إذا كانت إيران تعتبر الرئيس الأسد “خطا أحمر”:  “نعم هو كذلك، لكن ذلك لا يعني أننا سنتجاهل حق الشعب السوري في اختيار حكامه”.

وتعتبر الجمهورية الإسلامية من أكثر الدول الداعمة للنظام السوري، وترفض  أي تدخل أجنبي في سوريا، وطرحت مبادرة من عدة نقاط لحل الأزمة التي تطحن البلاد وراح ضحيتها أكثر من 60 ألف قتيل، بحسب تقديرات دولية.

وأعرب ولاياتي أن عن اعتقاده أن “دول عربية رجعية هي المسؤولة عن العنف في سوريا”، وخص بالذكر قطر، متهما الدولة “بجلب مقاتلين من الصومال وأفغانستان للمساعدة على الإطاحة بالنظام السوري”، طبقاً للمصدر.

في ديسمبر/كانون الأول الفائت، شدد وزير الخارجية الإيراني، على أكبر صالحي، بأن الجمهورية الإسلامية لن تسمح بفرض حل خارجي على سوريا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هاغل: الرد السريع إذا تأكد أن دمشق استخدمت الكيماوي

(CNN)– إذا تأكدت المزاعم بشأن استخدام قوات الرئيس السوري بشار الأسد سلاحا كيماويا ضدّ شعبه، ...