نحو 56 قتيلاً بتفجير في منطقة القبائل الباكستانية

من التفجير السابق في مدينة لاهور بباكستان

أفادت شبكة السي إن إن أنه قد ارتفع عدد قتلى تفجير سيارة مفخخة في سوق بمقاطعة مهمند القبلية الجبلية في باكستان الجمعة إلى 56 قتيلاً وأكثر من 100 جريح، وفقاً لمسؤولين.

 

وأوضح المسؤول الإداري المحلي حياة خان أن التفجير استهدف أحد المكاتب الحكومية المحلية في بلدو “إيكاه”، غير أن السيارة المفخخة انفجرت في السوق الشعبي قرب المبنى.

 

وأفضى انفجار السيارة بالقرب من المحال التجارية إلى ارتفاع حصيلة القتلى، كما تسبب بتدمير 20 محلاً تجارياً و5 منازل بالإضافة إلى السجن المحلي.

 

وأشار مسؤولون إلى احتمال ارتفاع عدد القتلى بعد أن تتم إزالة الأنقاض الناجمة عن الانفجار.

 

 

ويأتي هذا الانفجار في المنطقة الهشة أمنياً، ذلك أنها تشهد مواجهات عنيفة بين القوات الحكومية والمسلحين بين الفينة والأخرى.

 

بالإضافة إلى ذلك فالمنطقة تقع بالقرب من الحدود الباكستانية الأفغانية، التي شهدت معارك طاحنة بين القوات الباكستانية النظامية وغير النظامية من جهة، والمسلحين من جهة أخرى.

 

وكان الأسبوع الماضي قد شهد تفجيرات انتحارية في أحد الأضرحة في مدينة لاهور، وأسفر عن مصرع ما يزيد على 50 شخصاً وإصابة 200 بجروح.

 

وأدانت حركة طالبان باكستان الهجوم، مشيرة أنها لا تستهدف المدنيين أو الأماكن العامة.

advertisement

 

وكان انتحاريان قد فجرا نفسهما وسط المواطنين داخل ضريح بمدينة لاهور، عاصمة إقليم البنجاب، فيما فجر ثالث نفسه خارجه.

 

وقال مفوض شرطة لاهور، خسرو برويز إن بقايا جثث الانتحاريين داخل ضريح “داتا داربار” تشير إلى أن أحدهما في العشرينيات من عمره والآخر مراهق أصغر سناً.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“داعش” يشن هجوما كيماويا على الجيش العراقي

أفادت وكالة أسوشيتد برس بأن تنظيم داعش الإرهابي استخدم غازا ساما في المواجهات التي جرت ...