صحيفة الصراط المستقيم في ضيافة حوزة انصار الامام المهدي عليه السلام

تشرفت جريدة الصراط المستقيم بزيارة حوزة انصار الامام المهدي  ع   في النجف الاشرف وتم استقبالنا بحفاوة كبيرة من قبل اساتذة الحوزة وطلبتها واجرينا بعض اللقاءات مع اساتذة الحوزة فكان اللقاء الاول مع السيد حسن الحمامي فباركنا له  افتتاح حوزة انصار الامام المهدي فرد قائلا:- شكراً على تهنئتكم, بارك الله بكم و فيكم. وقدمت له سؤال كيف وجدتم اقبال الطلبة على الحوزة؟فاجاب متفضلاً :- الحمد لله كان الأقبال جيداً من كثير من الطلبة من محافظات العراق للتسجيل في حوزة الإمام المهدي(ع), ليتزودوا من علوم ال محمد و من حكمة يمانيهم الموعود(عليه و على اله الصلاة و السلام ) , و قد سجل طلبة من دولة الباكستان ليتعلموا من علوم الإمام المهدي (ع), و يأخذوا من أحكامه الواقعية, ومن عين صافية, بعد أن قضى الناس فترات طويلة من عمرهم في دراسة الأحكام الظنية غير الواقعية. واما عن الهدف من افتتاح الحوزه العلميه فقد قال السيد حسن الحمامي:- ورد في الحديث إن القائم عليه السلام سيبث في الناس علماً جماً، لابد لحملته أن يُعدوا العدة ويهيئوا أنفسهم لاستقباله، فعن أبي عبد الله عليه السلام قال: (( العلم سبعة وعشرون حرفا فجميع ما جاءت به الرسل حرفان فلم يعرف الناس حتى اليوم غير الحرفين فإذا قام القائم ” ع ” اخرج الخمسة والعشرين حرفا فبثها في الناس وضم اليها الحرفين حتى يبثها سبعة وعشرين حرفا )) [مختصر بصائر الدرجات – الحسن بن سليمان الحلي – ص 117[

من هنا كان من الضروري بمكان تنظيم حركة العلم والتعلم، فتقرر بعون الله ومنّه تأسيس الحوزة المهدوية العالمية لتدريس علوم آل محمد عليهم السلام.

فكان من الضروري أن تنشر علوم قائم ال محمد(ع) بين الناس جميعاً ليتحقق الفتح المبين ,لأقامة دولة العدل الالهي بالعدل و القسط و العلم , ويزيل الظلم و الجور و الجهل…بتوفيق الله تعالى , حيث وعد الله عبده بالتمكين في الأرض , و الله لا يخلف الميعاد, وهذا هو الهدف الرئيسي لفتح حوزة الإمام المهدي (ع) , و الله ولي التوفيق , و هو من وراء القصد.

 

 واشار السيد الحمامي بكلمة ختامية لطلاب الحق قال فيها:

  نهيب بجميع أحرار العالم ممن يريد أن يعم الخير و العدل, أن يفرغوا أنفسهم بالالتحاق بالحوزة المهدوية , ليتجهزوا بسلاح الرسول (ص) ليواجهوا المعاندين و المشككين بدعوة الحق المهدي, و يردوا على كل سؤال يوجهه اليهم و يرفعوا عن الأذهان أي شبهة يتعلق بها المشتبهون , حتى لا يجعلها الجاهلون عاذرا لهم بعدم الأيمان بولي الله سبحانه و تعالى فيكون الدارسون رسل حق عن سيدهم الإمام (ع) ,و يكون تسلحهم بعلم النبي محمد و علوم العترة الطاهرة (عليهم الصلاة و السلام) , فيكون تحصنهم بحصن الله الحصين , و يصبح تدرعهم بالدرع الذي أختاره الله سبحانه و تعالى , تدرعاً عاصماً من كل زلل أو خطأ في كل قول و عمل , و الله يسدد عبده المخلص , و يوفقه للخير , و يثبته على بيعة حجة الله , وهو أحد أهداف حوزة الإمام(ع) , فلا تفوتكم فرصة الإلتحاق بدروس الكتاب و العترة الطاهرة(ع)…اللهم زدنا من علوم آل محمد و حكمتهم اليمانية عليهم السلام , وأجعل وثبت لنا قدم صدق مع قائم آل محمد (حسين العصر) , ومع أنصاره و أصحابه الذين بذلوا مهجهم دون المهدي (عليه الصلاة و السلام (

وتقدمنا بسؤال   للشيخ رحيم الشكري وهو احد أساتذة الحوزة   هل الحوزة العلمية مختصة بانصار الامام المهدي ام مفتوحة للجميع فاجاب مشكوراً:-   

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين حبيب اله العالمين ابي القاسم محمد وعلى اهل بيته الطيبين الطاهرين الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

لم تكن حوزة انصار الامام المهدي ع مختصة بأنصار الامام المهدي ع بل هي حوزة عامة قد فتحت باعيها للجميع فتشمل كل من يريد ان ينتهل من المعين الصافي ولايوجد فيها اي قيود تعيق طالب العلم لامن ناحية السن ولامن ناحية التحصيل الدراسي بل شعارها هو شعار رسول الله ص اطلب العلم من المهد الى اللحد.

اما بخصوص منهجية الحوزة اجابنا :

المنهجية التي اعدت الى تلك الحوزه المباركه هي منهجية مدروسة من كل جوانبها اذا تستوعب جميع العلوم تقريبا  كدراسة الفقه ( شرائع الاسلام لوصي ورسول الامام المهدي ع  ) والعربية والمنطق وعلوم القرآن والعقائد عند المسلمين بكل طوائفهم  ودراسة كتاب الامام المهدي ع في القران والتوراة والانجيل وفي روايات الطاهرين عليهم السلام والاخلاق وكتاب الاضاءات من دعوات المرسلين

واخيرا توجهنا بسؤالاً عن تقييمه لطلبة الحوزه فرد قائلاً: نرى بمنة الباري عزوجل ان جميع الطلبه الذين ينتهلون من هذه الحوزه المباركه منكبين على طلب العلم والبحث والمباحثه حتى اننا اجرينا امتحانات فكانت النتائج عاليه وجيده جدا بفضل الله تعالى.

وبعدها تقدمنا بالشكر الجزيل لجميع اساتذة وطلاب الحوزة  لرحابة صدرهم ورفدنا بالمعلومات القيمة وتنمينا لهم الموفقيه والتسديد لخدمة مذهب اهل البيت ونشر علوم محمد وال محمد عليهم السلام .

اجرى اللقاء:– علي حسين المحسن            التصوير :- مجتبى علي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالصور: صيحة تبليغية لأنصار الامام المهدي ع في مدينة كولونيا الألمانية

شهدت مدينة كولونيا الألمانية تظاهرة نظمها أنصار الامام المهدي (ع) يوم السبت 18 أبريل /نيسان بهدف تبليغ ...