خسائر بشرية جراء القصف الاميركي على قاعدة بحمص، ودمشق تصفه بالعدوان

اكد التلفزيون السوريّ وقوع خسائر من جراّء “العدوان” الأميركيّ على قاعدة الشعيرات العسكرية في محافظة حمص وسط البلاد، فيما اعلن الجيش الاميركيّ انه نفّذ ضربة بـ59 صاروخاً من نوع “توماهوك”.

وقال محافظ حمص طلال البرازي: إنّ الهجوم الأميركيّ يخدم أهداف الجماعات “الإرهابية” المسلّحة وتنظيم داعش، مؤكداً أنّ القيادة والسياسة السورية لن تتبدّلا وأنّ هذه الاستهدافات لم تكن الأولى ويعتقد أنها لن تكون الأخيرة.

وكان الجيش الاميركيّ قد أعلن انه نفّذ ضربة بتسعة وخمسين صاروخاً من نوع “توماهوك” استهدفت قاعدة شعيرات العسكرية في محافظة حمص في سوريا.

الصواريخ العابرة أطلقت من مدمّرات للبحرية الأميركية في شرق البحر المتوسط.

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب أعلن أنه أمر الليلة بضربة عسكرية محّددة على القاعدة الجوية التي انطلق منها الهجوم الكيميائيّ في سوريا، بحسب زعمه.

ودعا ترامب “كلّ الامم المتحضرة على حدّ قوله، الى العمل من اجل إنهاء سفك الدماء في سوريا”.

ووصف ترامب الرئيس السوريّ بـ “الديكتاتور الذي شنّ  هجوما رهيبا بأسلحة كيميائية ضدّ مدنيين أبرياء”، على حدّ قوله.

وكان الرئيس التركيّ رجب طيب أردوغان قد أعلن استعداد بلاده لدعم الولايات المتحدة اذا اتّخذت خطوات ملموسة حيال سوريا.

وأشار أردوغان إلى أنّ وزير الدفاع التركيّ فكري إيشيك سيزور واشنطن في وقت قريب لبحث العملية العسكرية ضدّ تنظيم داعش في مدينة الرقة السورية، وجدد تأكيده أن مدينة منبج هي الهدف.

المصدر: العالم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

روحاني يترشح للانتخابات الرئاسية القادمة في إيران

قدم الرئيس الإيراني حسن روحاني رسميا اليوم أوراق ترشحه للرئاسة في الانتخابات المقررة في بلاده ...