باكستان تستضيف قمة اقتصادية إقليمية الأسبوع المقبل وسط تصاعد العنف

تستضيف باكستان الأسبوع المقبل قمة اقتصادية اقليمية يشارك فيه عدد من دول المنطقة بهدف إنعاش اقتصادها على الرغم من تصاعد أعمال العنف من جانب متشددين إسلامويين.

وقال مستشار رئيس الوزراء للشؤون الخارجية، سرتاج عزيز، في مؤتمر صحفي اليوم السبت، إن قمة منظمة التعاون الاقتصادي (إكو) الـ13 ستعقد في إسلام اباد في الأول من آذار/مارس المقبل، وأن معظم الدول الأعضاء أكدت مشاركتها.

وتأسست منظمة التعاون الاقتصادي عام 1985 من قبل إيران وتركيا وباكستان. وفي عام 1992، انضمت أذربيجان وتركمانستان وأوزبكستان وطاجيكستان وقيرغيزستان وكازاخستان وأفغانستان للمجموعة.

وقتل ما لا يقل عن 130 شخصا في هجمات أعلن تنظيم (داعش) وحركة طالبان المسؤولية عنها في جميع أنحاء البلاد خلال الأسبوعين الماضيين.

وأدى تنامي الهجمات إلى تزايد توتر أجهزة الأمن والاستخبارات. وتم تخفيض مدة مهرجان أدبي سنوي في مدينة لاهور شرقي البلاد من ثلاثة أيام إلى يوم واحد، اليوم السبت، بسبب المخاطر الأمنية، وفق ما ذكرت وسائل الإعلام المحلية.

وتهدف منظمة “إكو” إلى تكامل اقتصاديات الدول الأعضاء مع الاقتصاد العالمي. وعقدت قمة منظمة التعاون الاقتصادي الـ12 في عام 2012 في باكو، عاصمة أذربيجان.

المصدر: د ب أ

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

البنك الدولي يدعم بشكل غير مباشر مشاريع تسهم في زيادة الفقر في جنوب شرق آسيا

كشف تقرير نشرته منظمة مهتمة بالتنمية المجتمعية ان استثمارات البنك الدولي في مؤسسات مالية تجارية ...