المالكي يهرب من البصرة بعد اقتحام متظاهرين لمؤتمره ورشقة بالاحذية

المالكي يهرب من البصرة بعد اقتحام متظاهرين لمؤتمره ورشقة بالاحذيةفرَّ رئيس الوزراء السابق نوري المالكي هاربا من مدينة البصرة، الأحد، بعدما اقتحم مئات المتظاهرين الغاضبين مقر النادي الثقافي النفطي الذي كان من المقرر أن يعقد فيه مؤتمرا لمجالس إسناد العشائر، حسبما ذكر نشطاء على مواقع التواصل.

ونددت تظاهرات حاشدة في محافظة البصرة بزيارة المالكي إلى مدينتهم، فيما غادر الأخير قاعة المركز الثقافي النفطي بمدينة البصرة عقب اقتحامها من المحتجين.

وذكرت مواقع محلية عراقية، أن “القوات الأمنية قامت بتطويق قاعة المؤتمر، حيث ردد المحتجون شعارات تندد بزيارته وتحمله المسؤولية وراء الأوضاع التي شهدتها البلاد طوال فترة حكمه”.

وأظهرت مقاطع فيديو وصور نشرها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي حادثة رشق موكب رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي بالأحذية لدى وصوله إلى ساحة الحبوبي في مدينة الناصرية كما تكررت الحادثة في مدينة العمارة التي كانت المحطة الثانية في جولته ضمن مدن الجنوب من أجل حشد التأييد له تمهيداً للانتخابات البرلمانية المقبلة.

من جهته، أعرب المالكي بعد عودته إلى بغداد، عقب جولة له في محافظات ميسان و ذي قار والبصرة جنوبي العراق، عن قلقه من استفحال العصابات والمليشيات الخارجة عن القانون هناك.

وبحسب بيان لمكتبه، فإنه “التقى بعدد من الشخصيات السياسية والأمنية وشيوخ العشائر والوجهاء، وجرى الاطلاع على الواقع الخدمي والأمني للمحافظات وسبل الارتقاء بها من اجل تقديم افصل الخدمات لأهلها”.

وتناقل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورا ومقاطع فيديو قالوا إنها لمحتجين أثناء اقتحامهم لمقر انعقاد مؤتمر لمجالس إسناد العشائر التي أنشأها في فترة حكمه بمحافظة البصرة جنوب العراق.

وكانت تظاهرات حاشدة قد خرجت في محافظتي ميسان وذي قار، جنوب العراق، قبل أيام رفضا لزيارة نوري المالكي، محملينه مسؤولية مقتل 1700 جندي عراقي في حادثة “سبايكر” الشهيرة.

المصدر: وكالات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

روحاني يترشح للانتخابات الرئاسية القادمة في إيران

قدم الرئيس الإيراني حسن روحاني رسميا اليوم أوراق ترشحه للرئاسة في الانتخابات المقررة في بلاده ...