المعزي الذي بشر به عيسى عليه السلام الحلقة الثانية

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

المعزي الذي بشر به عيسى عليه السلام* شبهات وردود عليها:-

1- قد يُقال أنه قد ورد وصف المعزي بتعبير (روح الحق) وهو تعبير مرادف لتعبير (الروح القدس )، أقول ورد: (فلا تؤمنوا أيها الأحباء بكل روح من الأرواح، بل امتحنوا الأرواح حتى تعلموا هل هي من عند الله أم لا ؟ لأن كثيرين من الأنبياء الكذبة برزوا إلى هذا العالم)([1]).

( بهذا تعرفون روح الله: كل روح يعترف بيسوع المسيح أنه قد جاء في الجسد فهو من الله، وكل روح لا يعترف بيسوع المسيح أنه قد جاء في الجسد فليس من الله، وهذا هو روح ضد المسيح الذي سمعتم أنه يأتي، والآن هو في العالم)([2]).

فالتعبير بالروح إذن ينصرف إلى الأنبياء أيضاً كما هو واضح.

2- قد يُقال إن الخطاب في إنجيل يوحنا توجه للحواريين كما في قوله(يعلمكم)و (أرسله إليكم). وعليه فينبغي أن يوجد المعزي في زمنهم.

أقول قد ورد (أقول لكم: من الآن تبصرون ابن الإنسان جالساً عن يمين القوة، وآتياً على سحاب السماء)([3])، وقد مات المخاطبون وفنوا، ولم يروه آتياً على سحاب السماء.

ومثله: (وقال له: الحق الحق أقول لكم: من الآن ترون السماء مفتوحة، وملائكة الله يصعدون وينزلون على ابن الإنسان)([4]).

 3- يقولون إن المعزي لا يراه العالم ولا يعرفه، فقد جاء (  16وَأَنَا أَطْلُبُ مِنَ الآبِ فَيُعْطِيكُمْ مُعَزِّيًا آخَرَ لِيَمْكُثَ مَعَكُمْ إِلَى الأَبَدِ، 17رُوحُ الْحَقِّ الَّذِي لاَ يَسْتَطِيعُ الْعَالَمُ أَنْ يَقْبَلَهُ، لأَنَّهُ لاَ يَرَاهُ وَلاَ يَعْرِفُهُ، وَأَمَّا أَنْتُمْ فَتَعْرِفُونَهُ لأَنَّهُ مَاكِثٌ مَعَكُمْ وَيَكُونُ فِيكُمْ )([5]).

وبالنتيجة لا يمكن أن يكون بشراً.

يقول البابا شنودا الثالث:

( قال السيد المسيح عن الروح القدس إنه ( يمكث معكم إلي الأبد ، روح الحق الذي لا يستطيع العالم أن يقبله لأنه لا يراه ولا يعرفه ) ( يو 15 : 16 ، 17 ) . و طبعاً لا يمكن أن ينطبق هذا الكلام علي نبي ، لأنه لا يمكث مع الناس إلي الأبد، كما أن الناس يمكن أن يروه و يعرفوه ، و بالتالي لا يمكن أن ينطبق علي ملاك، لأنه لا يمكث مع جميع المؤمنين إلي الأبد لأنه محدود .

و يتابع الكتاب قوله ( أما أنتم فتعرفونه ، لأنه ماكث معكم و يكون فيكم ) ( يو 15 : 17 ) ( فمن هو هذا الملاك أو النبي ، الذي يمكث مع جميع الناس و يكون فيهم ، إلي الأبد )([6]).

أقول إذا كان المقصود من قضية لا يراه العالم هو الرؤية البصرية فهي لم تتحقق للتلاميذ، لأن الروح القدس ليس شيئاً مادياً، أما الرؤية القلبية أو الإيمان فهي لا تفيد المسيحيين بشيء كما هو واضح، لأنهم يريدون نفي الصفة البشرية عن المعزي، والرؤية القلبية أو الإيمان قد لا يتحقق لكثير من الناس فلا يؤمنوا حتى بالنبي البشر.  

وقد ورد أن من يجهل الحق والأنبياء يكون كالذي يبصر ولا يبصر، ويسمع ولا يسمع، أي إن قلبه لا يعي الحق ولا يدركه؛ (لأنهم مبصرين لا يبصرون، وسامعين لا يسمعون ولا يفهمون)([7]).

ومثله ما جاء في يوحنا (أجاب يسوع: لستم تعرفونني أنا، ولا أبي، لو عرفتموني لعرفتم أبي أيضاً)([8])، والكثير غيرها.

والأرجح إن يكون المراد هو أن المعزي من أمة أخرى فلا يعرفه غير من يتبعه بالحق ويؤمن به، وقد أشار إلى التلاميذ على أنهم أنموذج للمؤمنين، فقوله (وَأَمَّا أَنْتُمْ فَتَعْرِفُونَهُ لأَنَّهُ مَاكِثٌ مَعَكُمْ وَيَكُونُ فِيكُمْ)، يعني لأنكم تؤمنون به.

ويبدو من النص الآتي إن اليهود لديهم ثقافة تؤكد على عدم معرفة المسيح الذي يأتي في آخر الزمان من قبل الناس: (25فَقَالَ قَوْمٌ مِنْ أَهْلِ أُورُشَلِيمَ: أَلَيْسَ هذَا هُوَ الَّذِي يَطْلُبُونَ أَنْ يَقْتُلُوهُ؟ 26وَهَا هُوَ يَتَكَلَّمُ جِهَارًا وَلاَ يَقُولُونَ لَهُ شَيْئًا! أَلَعَلَّ الرُّؤَسَاءَ عَرَفُوا يَقِينًا أَنَّ هذَا هُوَ الْمَسِيحُ حَقًّا؟ 27وَلكِنَّ هذَا نَعْلَمُ مِنْ أَيْنَ هُوَ، وَأَمَّا الْمَسِيحُ فَمَتَى جَاءَ لاَ يَعْرِفُ أَحَدٌ مِنْ أَيْنَ هُوَ)([9]).

أما قول عيسىu: (مقيم عندكم وثابت فيكم)، فهو لا يدل على وجوده مع التلاميذ، بل المراد إنه سيكون مع المؤمنين به، ويراد أيضاً أن مملكته ستبقى إلى النهاية، كما ورد في نصوص كثيرة.

وقد ورد: (25اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ تَأْتِي سَاعَةٌ وَهِيَ الآنَ، حِينَ يَسْمَعُ الأَمْوَاتُ صَوْتَ ابْنِ اللهِ، وَالسَّامِعُونَ يَحْيَوْنَ )([10]). والساعة التي تحدث عنها لم تأت حتى الآن.

وورد في حزقيال النبوءة عن جوج وكأنها قد وقعت:

(هَا هُوَ قَدْ أَتَى وَصَارَ، يَقُولُ السَّيِّدُ الرَّبُّ. هذَا هُوَ الْيَوْمُ الَّذِي تَكَلَّمْتُ عَنْهُ)([11]).

4- يقول بعضهم إن مجيء المعزي مرتبط بصعود المسيح وتالي له مباشرة:

(لَكِنِّي أَقُولُ لَكُمُ الْحَقَّ إِنَّهُ خَيْرٌ لَكُمْ أَنْ أَنْطَلِقَ لأَنَّهُ إِنْ لَمْ أَنْطَلِقْ لاَ يَأْتِيكُمُ الْمُعَزِّي وَلَكِنْ إِنْ ذَهَبْتُ أُرْسِلُهُ إِلَيْكُمْ)([12]).

وهذا يدل برأيهم على أنه هو المسيح نفسه باعتبار وحدة الابن والروح القدس.

أقول: لا دليل في النص على أنه يرسل المعزي فور أن يصعد، أما كونهم هم المخاطبين مباشرة فلا يقتضي أنهم هم المقصودون من الخطاب، وقد تقدمت أمثلة على هذا.


([1])  يوحنا:(1) 4/1-2.

([2])   يوحنا: (1) 4/2 – 6.

([3])   متى: 26/64.

([4])   يوحنا:1/ 51.

([5])   يوحنا: 14.

([6])   سنوات مع أسئلة الناس. السؤال رقم74.

([7])   متى:13/13.

([8])   يوحنا:8/19.

([9])   يوحنا:7.

([10])  يوحنا: 5.

([11]) حزقيال:39/ 8.

([12])   يوحنا:16/4.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(صحيفة الصراط المستقيم/عدد40 /سنة 2 في 26/04/2011 – 22 جمادى الاولى 1431هـ ق)

Print Friendly, PDF & Email
Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

روحاني يترشح للانتخابات الرئاسية القادمة في إيران

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.قدم الرئيس الإيراني حسن روحاني رسميا اليوم ...

اليابان تستنهض جيشها وتستعد للأسوأ

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.دعا رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي قوات ...

الصين تحذر من أن “نزاعا يمكن أن ينشب في أي لحظة” بشأن كوريا الشمالية بعد تهديدات جديدة اطلقها الرئيس الأمريكي ترامب ضد نظام بيونغ يانغ

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.حذر وزير الخارجية الصيني وانغ يي الجمعة ...

ايران تدين العقوبات الجديدة التي فرضتها الولايات المتحدة وتصفها بـ “بغير القانونية وغير الشرعية”

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.وصفت ايران الجمعة “بغير القانونية وغير الشرعية” ...

الولايات المتحدة تلقي أكبر قنبلة غير نووية في افغانستان

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.أعلن البنتاغون ان الجيش الاميركي القى الخميس ...